عاجل

روسيا تنتقم مجدداً من خلال العقوبات. موسكو تحظر استيراد المواد الغذائية من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وأستراليا وكندا والنرويج.

لسنة واحدة لن يتمكن المستهلكون الروس من شراء المواد الغذائية المستوردة، في حين سيتلقى المزارعون في الغرب ضربة مالية نتيجة عدم الوصول إلى هذه السوق، التي هي من بين الأكبر بالنسبة إليهم.
من الذي سيعاني أكثر؟ سوف نستعرض ذلك.

أبل وسامسونغ تعتقدان أن هناك فرصاً شحيحة لكسب الحرب القانونية، لذلك قرر عملاقة تكنولوجيا المعلومات، وضع حد لجميع الدعاوى المتعلقة بالبراءات خارج الولايات المتحدة. لماذا الآن، بعد كل هذا الوقت والجهد والمال؟ حاولنا الإجابة على هذا السؤال.

سوف ننظر أيضا في اتجاهات العطل وأسباب شعبية وجهة معينة هذا الصيف.