عاجل

معاناة الأيزيديين تتواصل والمجتمع الدول يتحرك لتقديم المساعدة

تقرأ الآن:

معاناة الأيزيديين تتواصل والمجتمع الدول يتحرك لتقديم المساعدة

حجم النص Aa Aa

معاناة الأيزيديين في العراق تتواصل بعد فرارهم إلى أعالي جبال سنجار بشمال البلاد خوفا من بطش جهاديي تنظيم الدولة الإسلامية. وزير حقوق الإنسان العراقي أكد خلال مؤتمر صحفي مقتل خمسمائة شخص من أفراد الطائفة الأيزيدية، وحسب الوزير دائما عدد من النساء والأطفال دفنوا أحياء في مقابر جماعية. كما تمت الإشارة إلى إختطاف ثلاثمائة إمرأة وتمت معاملتهم كسبايا من طرف التنظيم المتطرف. بعض المصادر أكدت أيضا أن مائة وخمسين ألف أيزيدي لجأوا إلى الجبال وأنّ العشرات منهم ماتوا من شدة الجوع والعطش.

وإستطاع بعض الأيزيديين الإنتقال إلى سوريا ثم تركيا حيث قامت قوات سورية وأخرى تركية بفتح طريق بهدف إجلاء المدنيين، وساهمت قوات البشمركة بتأمين وصول المساعدات إلى الأقليات التي نزحت إلى المناطق التي تسيطر عليها. قوات البشمركة دعت الأمم المتحدة والحكومة المركزية في بغداد إلى القيام بتحرك فعال لإنقاذ عشرات آلاف المحاصرين. هذا الخبير قال: “ يجب أن لا يبدي المجتمع الدولي عدم مبالاة حيال هذا الخطر. أعتقد أنّ تنظيم الجهاديين سيمتد إلى كامل منطقة الشرق الأوسط. أنا على ثقة أنّ لهم خلايا نائمة في عدة دول عربية، وبإمكانهم شن هجوم في أي وقت “.
الطائرات البريطانية قامت بإلقاء أولى المساعدات والأغذية على الأيزيديين في جبال سنجار بينما تنقل وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس إلى مدينة أربيل للإشراف على توزيع المساعدات الإنسانية الفرنسية.