عاجل

حجر صحي على اقليم ليبيري ثالث لمنع انتشار الايبولا

تقرأ الآن:

حجر صحي على اقليم ليبيري ثالث لمنع انتشار الايبولا

حجم النص Aa Aa

بسبب انتشار وباء ايبولا فرضت السلطات الليبيرية الحجر الصحي على اقليم لوفا ولم يعد بامكان احد من دخوله او الخروج منه.

وقالت الرئيسة ايلين جونسون سيرليف في خطابها إن هذا القرار اتخذ لحماية الناس الذين لم يصابوا بالفيروس.

بعد اعلان حالة الطوارئ في البلاد مدة تسعين يوماً في 6 آب/اغسطس، اقليم لوفا هو ثالث اقليم يفرض عليه الحجر الصحي بعد بومي وغراند كاب ماونت.

وفي ليبيريا ونيجيريا وسيراليون وغينيا رصدت منظمة الصحة العالمية الفاً وثمانمئة اصابة توفي منها اكثر من تسعمئة وستين شخصاً.

ومع خبراء في الاخلاقيات الطبية تناقش المنظمة احتمال استعمال ادوية تجريبية ضد وباء ايبولا، وكان ممرضان اميركيان وكاهن اسباني قد اصيبوا بهذا الفيروس وتلقوا العلاج بدواء لم يعتمد بعد لمعالجة الانسان. وجاءت النتائج الاولية ايجابية.

ومع انتشار تهديد هذه الحمى النزفية لتطال طالباً المانيا في رواندا، يستعد مستشفى جامعة شاريتي في برلين لاستقبال مثل هذه الحالات.