عاجل

تقرأ الآن:

أزمة اللاجئين تدفع الأمم المتحدة لإعلان حالة الطوارئ القصوى في العراق


العراق

أزمة اللاجئين تدفع الأمم المتحدة لإعلان حالة الطوارئ القصوى في العراق

أعلنت الأمم المتحدة حالة الطوارئ القصوى أمام تدهور الوضع الانساني للاجئين العراقيين في جبال سنجار شمال البلاد.

كما من المنتظر أن يصوت مجلس الأمن الدولي الجمعة على عقوبات تهدف إلى قطع الامدادات البشرية والتموينية والمالية على الاسلاميين المتطرفين في العراق وسوريا.

وقال رئيس لجنة التنسيق الخاصة بالشؤون الانسانية التابعة للأمم المتحدة إن “إعلان حالة الطوارئ القصوى يعود إلى عدم قدرة الأجهزة التابعة للأمم المتحدة داخل العراق على مواجهة الوضع مع زيادة عدد اللاجئين والمهجرين”.

وقدمت بريطانيا، من جهتها، مساعدات انسانية عاجلة للاجئين في جبال سنجار. ويقول رئيس الوزراء دافيد كاميرون “إن مهمة فرق الاستطلاع الأميركي في جبال جبال سنجار أكدت أن عدد اللاجئين ليس مرتفعا كما كنا نتوقع وبالتالي فإننا سنعزز جهودنا لمساعدة العالقين في الجبال كما أن المساعدات التي قدمناها سابقا ساهمت في تخفيف وطأة معاناة هؤلاء اللاجئين”.

وفي السياق ذاته أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما “أن الغارات الجوية الأميركية تمكنت من كسر الحصار المفروض على جبال سنجار مؤكد نية بلاده الاستمرار في شن غارات جديدة على مواقع تابعة لداعش”.

وقال الرئيس الأميركي ان الولايات المتحدة ستواصل تقديم مساعدات انسانية للعالقين في جبال سنجار خصوصا وأن حوالي 2000 شخص من الطائفة اليزيدية رفضوا مغادرة هذه الجبال.

وبحسب وزارة الدفاع الأميركية فإن ما بين أربعة آلاف وخمسة آلاف شخص، معظمهم من أبناء الطائفة اليزيدية يحتمون حاليا بجبال سنجار هربا من المقاتلين المتطرفين.