عاجل

في غولوك ،تركيا أحي السكان الذكرى الخامسة عشرة للزلزال الذي أودى بحياة سبعة عشر ألف شخص، حيث أقيمت الصلوات على أرواح الضحايا ورمى الأهالي القرنفل الأحمر الى البحر.
الزلزال بلغت قوته سبع درجات فاصلة ثلاثة على سلم ريشتر واستمر خمسة وأربعين ثانية، وشعر به أهالي أنقرة التي تبعد ما يزيد عن ثلاثمئة وعشرين كلم.