عاجل

تقرأ الآن:

دونيتسْك تستعرض "أسرى" حربها مع كْيِيف في ذكرى عيد الاستقلال وتثير الجدل


أوكرانيا

دونيتسْك تستعرض "أسرى" حربها مع كْيِيف في ذكرى عيد الاستقلال وتثير الجدل

بالتزامن مع احتفال السلطات الأوكرانية في العاصمة كييف باستقلال البلاد عن الاتحاد السوفياتي سابقا، عمد الانفصاليون الموالون لموسكو في إقليم دونيتسك، في شرق أوكرانيا، إلى الرَّد بالاحتفال على طريقتهم بتنظيم استعراض في شوارع المدينة أحضروا فيه العشرات ممن وصفوهم بـ: أسرى الحرب الذين وقعوا في قبضتهم خلال المعارك مع القوات الحكومية.

الناس المتجمهرون على جانبي الطريق كانوا في قمة الغضب، ووصفوا الأسرى المفترَضين بالفاشيين، واعتدوا عليهم بالشتائم وبرشقهم بقارورات الماء وأشياء أخرى، وحتى بمحاولات الضرب التي منعها عناصر الطوق الأمني المراقِب للمسيرة الاستعراضية.

الحكومة الأوكرانية وصفت ما جرى بخرقٍ واضح لاتفاقية جنيف بشأن أسرى الحرب. وشَبَّهَ البعضُ هذا الحدث بتقاليد بشعة تعود إلى القرون الماضية.

هذا الاحتفال، رافقه ترديد النشيد الوطني الروسي من طرف الجمهور والتقاط الصُّوَر التذكارية أمام حطام الآليات العسكرية التي خسرتْها القوات الحكومية الأوكرانية خلال معاركها مع الانفصاليين المسلَّحين.
أما العلم الأوكراني فقد تحوَّل اليوم إلى ممسحة للأقدام.