عاجل

اسبانيا: مواجهات بين الشرطة ومناهضين لسياسة التقشف

تقرأ الآن:

اسبانيا: مواجهات بين الشرطة ومناهضين لسياسة التقشف

حجم النص Aa Aa

احتجاجات في مدينة سانتياغو دي كومبوستيلا الإسبانية بالتزامن مع زيارة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل المدينة لإجراء محادثات مع رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي.
المئات من المتظاهرين خرجوا إلى الشوارع للتعبير عن غضبهم من السياسة التقشفية التي تعتمدها الحكومة الإسبانية المحافِظة منذ عامين وتفاقم معدلات البطالة التي وصلت إلى ستة وعشرين بالمائة ومست بشكل كبير فئة الشباب.
المظاهرات تخللتها مواجهات بين المحتجين ورجال الشرطة التي تصدت بعنف للمتظاهرين.

تناولت محادثات ميركل-راخوي مسألة شغل المناصب العليا في الاتحاد الأوربي. وتعد هذه المحادثات بمثابة تحضير للقمة الأوربية المزمع عقدها السبت المقبل حيث سيبذل الزعماء الأوربيون خلال هذه القمة محاولة جديدة للتفاهم على توزيع وشغل المهام العليا في الاتحاد الأوربي.

وتأمل اسبانيا تعيين وزير اقتصادها لويس دي غويندوس في منصب رئيس مجموعة اليورو، التي تضم وزراء مالية منطقة اليورو. ويعتبر هذا الوزير مهندس عملية إصلاح القطاع المصرفي في إسبانيا، والتي استعانت فيها حكومة راخوي بقروض مساعدات أوربية بقيمة تجاوزت أربعين مليار يورو. غير أن مدريد لم تقدم طلبا رسميا بشأن خلافة دي غويندوس للهولندي يرون ديسلبلويم.

من جهة أخرى، ترغب الحكومة الإسبانية في تعيين وزير الزراعة والبيئة الإسباني السابق ميغويل اريا سكانيتي في منصب مهم داخل المفوضية الجديدة.

وبالموازة مع ذلك، دعت المعارضة الإسبانية لتغيير السياسة الأوربية المتعلقة بالاقتصاد حيث أعربت عن تأييدها لخفض قيمة اليورو من أجل إنعاش الاقتصاد الأوربي، كما دعت الاتحاد الأوربي لإنشاء برامج خاصة لمساعدة الدول التي تزيد فيها معدلات البطالة عن خمسة عشر بالمائة.