عاجل

تقرأ الآن:

سوريا تعلن استعدادها للتعاون مع واشنطن لضرب داعش على أراضيها


سوريا

سوريا تعلن استعدادها للتعاون مع واشنطن لضرب داعش على أراضيها

هل ستكون داعش بوابة لعودة الود بين واشنطن ودمشق؟ ففي تحول كبير ولكنه متوقع بحسب الكثيرين، غَيَّر النظام السوري من حدة لهجته تجاه الغرب وذهب إلى ما أبعد من ذلك. ففي مؤتمر صحفي عقده بدمشق، أعلن وزير الخارجية وليد المعلم الاثنين استعداد بلاده للتعاون مع أي جهة دولية بما فيها واشنطن من أجل مكافحة الإرهاب، إلا أنه أكد أن أي ضربة عسكرية في بلاده لا يمكن أن تتم من دون تنسيق مسبق مع السلطات السورية.
وأضاف المعلم أن دمشق مستعدة للتعاون “من خلال ائتلاف دولي أو إقليمي أو من خلال تعاون ثنائي، لكن يجب أن نلمس جدية بهذا التعاون وليس ازدواجية في المعايير” على حد قوله.
ونفى المعلم وجود أي تنسيق مع الأميركيين حتى الساعة في مسألة استهداف التنظيمات المتطرفة.
وكان مقاتلو الدولة الإسلامية استولوا الاثنين على مطار الطبقة بمحافظة الرقة بعد معارك استمرت ستة أيام ضد القوات الحكومية وسقط خلالها أكثر من 500 قتيل بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. المقاتلون المتطرفون باتوا يسيطرون على كافة محافظة الرقة ومناطق أخرى شاسعة شمال سوريا.