عاجل

انتهت المحادثات بين الرئيسين
الروسي والأوكراني في مينسك ونجمت عنها بوادر إظهار نوايا حسنة ترمي إلى المساعدة على إيجاد حل للأزمة التي تمر بها أوكرانيا . من ناحيته, طالب بوروشنكو ب“أعمال ملموسة” وتحدث عن “خارطة طريق” بيترو بوروشنكو، الرئيس الأوكراني:
“تم التوصل إلى اتفاق يقضي بتفعيل فوري لنشاط مجموعة اتصال ثلاثية الجانب و إننا سنرى قريبا الإفراج عن رهائن يحتجزون بطريقة غير قانونية إلى حد الآن”
من جانبه قال بوتين عقب اجتماعه مع بوروشينكو إن الجانبين اتفقا على إحياء ما يسمى بمباحثات مجموعة الاتصال سريعا بين روسيا وأوكرانيا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا. وقال الرئيس الروسي عقب الاجتماع الثنائي بين الرجلين “روسيا ستفعل كل شيء لعملية السلام إذا بدأت”.
فلادمير بوتين، الرئيس الروسي:
“ تحدثنا عن ضرورة وقف إراقة الدماء في أقرب وقت ممكن و عن الحاجة إلى المضي قدما نحو تسوية سياسية لكل المشاكل العالقة التي تجابهها أوكرانيا في جنوب شرق البلاد. و من جانبنا نحن، فإن روسيا ستقوم بكل ما في وسعها لإنجاح عملية السلام إذا بدأت و نعتقد أنه من الواجب أن تبدأ في أقرب وقت ممكن .” أنجلينا كارياكينا، موفدة يورونيوز إلى مينسك
“ مفاوضات معقدة و طويلة تلك التي احتضنتها مينسك ولكنها لم تسفر عنها حلول ناجعة بشأن الوضع في أوكرانيا، و مع ذلك، فإن سلسلة من المحادثات من المحتمل أن تكون مباشرة ستجري فعلا بين الأوكرانيين و الروس في القريب العاجل”