عاجل

استطاع الانفصاليون الموالون لروسيا دخول مدينة نوفو ازاروفسك جنوب شرق اوكرانيا الخميس بعد معارك مع القوات الحكومية الاوكرانية، وتعد مدينة نوفو ازاروفسك طريقا مهما للمدينة الساحلية ماريوبل، وذكرت مصادر امنية اوكرانية ان قوات روسية دخلت الحدود لدعم هجوم المتمردين، لكن موسكو نفت مرارا تسليح او دعم المتمردين بشكل سري.
يقول رئيس ما يسمى بجمهورية الشعب في دونيتسك:
“لم ننكر مرة حقيقة وجود مواطنين روس في صفوفنا، كان من الصعب القتال من دونهم، هناك ما بين ثلاثة آلاف الى اربعة آلاف عنصر منهم، العديدون غادروا، وكثيرون ما يزالون بيننا، هناك عدد من العسكريين الذين يفضلون البقاء معنا على قضاء اجازتهم على شواطىء البحر، هم اخوة يفضلون القتال من اجل حريتهم”.
وفي مدينة دونيتسك معقل المتمردين قتل احد عشر مدنيا واصيب اثنان وعشرون في قصف مدفعي خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية.
المئات من المتظاهرين احتشدوا امام القصر الرئاسي بالعاصمة كييف، داعين الى تعزيز تسليح القوات الحكومية التي تقاتل بالشرق، المتظاهرون كانوا غاضبين من ضعف الحكومة الاوكرانية في حماية ارواح المقاتلين المتطوعين.