عاجل

تقرأ الآن:

لوفتهانزا تدعو الطيارين للعودة إلى طاولة المفاوضات


ألمانيا

لوفتهانزا تدعو الطيارين للعودة إلى طاولة المفاوضات

انتهى الإضراب الذي دعا إليه طيارو شركة جيرمان وينغز الألمانية المنخفضة التكاليف والذي استغرق حوالي ست ساعات وأدى إلى تقطع السبل بأكثر من خمسة عشر ألف راكب حيث اضطرت جيرمان وينغز التي تتخذ من كولونيا مقرا لها إلى إلغاء مائة وست عشرة رحلة في الفترة الممتدة بين الساعة الرابعة إلى غاية العاشرة من صباح هذا الجمعة. المسافرون تذمروا من الإضراب الذي تسبب في تغيير تواريخ تنقلاتهم.

“ من غير المعقول أن تعمل بكدّ طوال السنة وتوفر المال من أجل الذهاب في عطلة، ولكن مجرد حق الإضراب في موسم العطل يحول دون ذهابك، كلا لن أتعاطف معهم“، تقول بغضب هذه السيدة.

ويطالب طيارو لوفتهانزا وجيرمان وينغز ولوفتهانزا كارغو للشحن الجوي الذين يصل عددهم إلى خمسة آلاف وأربعمائة طيار الشركات الثلاث بالإبقاء على شروط التقاعد الحالية والتي تعطيهم الحق في التقاعد المبكر عند سن خمسة وخمسين عاما مع إستمرار حصولهم على جزء من رواتبهم. في المقابل تريد الشركات إلغاء هذه القواعد في إطار جهودها لخفض النفقات بهدف تعزيز أرباحها في مواجهة المنافسة المتزايدة في سوق الطيران الدولية.
يذكر أنه، ولوضع حدّ لتوسع نطاق الاحتجاجات، دعت شركة الخطوط الجوية الألمانية لوفتهانزا نقابة الطيارين، كوكبيت، إلى العودة إلى طاولة المفاوضات، وذلك في ظل الخلاف حول مزايا التقاعد المبكر.