عاجل

تقرأ الآن:

دونالد توسك و فيديريكا موغيريني في قمة هرم المسؤوليات المؤسساتية الأوروبية بانتخاب وتعيين


بلجيكا

دونالد توسك و فيديريكا موغيريني في قمة هرم المسؤوليات المؤسساتية الأوروبية بانتخاب وتعيين

في الفاتح من شهر كانون الأول/ديسمبر المقبل، يُسلِّم هيرمان فان رامبوي رئاسة المجلس الأوروبي للرئيس الجديد المنتخب دونالد توسك. وفي الأول من تشرين الثاني/نوفمبر تُسلِّم السيدة كاترين آشتون مهام إدارة الشؤون الخارجية الأوروبية إلى الوزيرة الإيطالية فيديريكا موغيريني. الرئيس الجديد للمجلس الأوروبي قال بعد انتخابه إنه لا يوجد شيئٌ جيّد جدا ولا يحتاج إلى تحسين بالنسبة لأوروبا، بما في ذلك مستواه في اللغة الإنكليزية، وأضاف انه سيصقل لغته الإنكليزية وإنه سيكون مستعدا مئة بالمئة عند استلام مهام الرئاسة في كانون الأول/ديسمبر، فلا داعي للقلق.

أما المسؤولة الجديدة عن العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني من جهتها فتحدثت عن الوضع الأوكراني قائلة “إننا نعلم جميعا أن لا حل عسكري للأزمة الأوكرانية، وذلك من أجل مصلحة الشعب الأوكراني أولا و نعمل على مستوى العقوبات ونُبقى على السبل الديبلوماسية. وهذا عملنا المشترك”. القادة الأوروبيون توافقوا على انتخاب دونالد توسك وتعيين فيديريكا موغريني. والأزمة الأوكرانية كانت حاضرة على رأس جدول أعمال القادة.

من يورونيوز مارغاريتا سفورزا تابعت أعمال القمة والانتخاب والتعيينات قالت في ختام تقريرها: “باختيار الثنائي توسك – موغيريني، جمع القادة الأوروبيون الديبلوماسيتيْن الأروبيتيْن الجنوبية والشرقية وربطوا تطلعات الشباب الأوروبي مع الخبرة السياسية. وهذه إشارة أوروبية قوية في وقت تواجه أوروبا أزمات عدم استقرار في أوكرانيا شرقا و عنف في الشرق الأوسط جنوبا”.