عاجل

تقرأ الآن:

مصير مجهول لجنود وحدة حفظ السلام الأممية المختطفين في سوريا


سوريا

مصير مجهول لجنود وحدة حفظ السلام الأممية المختطفين في سوريا

لا يزال مصير أكثر من أربعين جنديا فيجيا تابعين لبعثة الأمم المتحدة والعاملين في منطقة الجولان السورية مجهولا بعد اختطافهم قبل خمسة أيام.

وقامت مجموعات مسلحة تابعة لتنظيم جبهة النصرة باختطاف أكثر من 80 جنديا من وحدة مراقبة فض الاشتباك بين الجانبين السوري والإسرائيلي، قبل أن يتمكن بعضهم وهم من الوحدة الفليبينية من الهرب ليلا مستغلين اشتداد المعارك بين المقاتلين المتطرفين وقوات الجيش السوري.

وقال الجيش الإسرائيلي من جهته إنه قام باسقاط طائرة سورية بعد تحليقها داخل الجولان المحتل كماعزز من تواجده العسكري على طول خط التماس بنشر مزيد من الآليات العسكرية.

وقد بدأت أزمة اختطاف الرهائن بعد سيطرة تنظيم جبهة النصرة على معبر القنيطرة الحدودي في الجولان المحتل ليقوم إثر ذلك بمحاصرة قوات جنود حفظ السلام واختطافهم.