عاجل

تقرأ الآن:

سعي أوروبي للتخفيف من وقع حظر تصدير الخضار والفاكهة إلى روسيا


أوروبا

سعي أوروبي للتخفيف من وقع حظر تصدير الخضار والفاكهة إلى روسيا

الاسواق الغذائية البلجيكية قد تخسر حوالي الثلاثمئة مليون يورو من جراء الحظر المفروض على السلع الغذائية الموردة الى روسيا. وحملة من السلطات الرسمية للتشجيع على الاستهلاك المحلي للخضار و الفواكه المنتجة في بلجيكا. مستهلكون و تجار و مواطنون و اخصائيون تحدثوا الى يورونيوز فقال احد الباعة: يجب ان تتكثف الحملات الداعية الى المزيد من الاستهلاك للمنتوجات الزراعية المحلية ليكون للحظر على التوريد الى روسيا بعض النتائج الايجابية” و قالت ربة بيت:“من المفيد ان يتناول الناس الخضار و الفواكه لا ان تتكدس الثمار و مهم ان توهب الخضار و الفواكه للمحتاجين و المدارس و حيث تدعو الحاجة”. الجدير بالذكر ان صادرات الاتحاد الاوروبي الى روسيا قد تتدنى قيمتها لتصبح حوالي الستة مليارات بدلا عن الاثني عشر مليار يورو سنويا و المفوضية الاوروبية اقترحت الاربعاء في الثالث من ايلول سبتمبر 2014 ان تقدم مبلغ ستين مليون يورو كمساعدة للمشاريع الآيلة الى ايجاد اسواق جديدية داخلية او خارجية و هذا ما يرغب بالاعتماد عليه المزارعون. وقال ليورونيوز مسؤول عن الجمعيات الغذائية و الزراعية في بروكسل: “يجب ان نعمل من اجل تنشيط التجارة الداخلية و كذلك الخارجية مع اسواق قد تكون الكندية او الاميريكية او اليابانية او الكورية الجنوبية و ربما الصينية”. وهكذا فإن مقترحات المفوضية الاوروبية لتنشيط الاسواق الغذائية الداخلية ستصبح نافذة بعد اقرارها من قبل وزراء الزراعة في الاتحاد الاوروبي.