عاجل

عالم المال يتساءل عن هامش مناورة دراغي

تقرأ الآن:

عالم المال يتساءل عن هامش مناورة دراغي

حجم النص Aa Aa

البورصات الأوروبية الرئيسية تعطي علامات إيجابية وسط ترقب وحذر إزاء ما سيسفر عنه اجتماع السياسة النقدية في المصرف المركزي الأوروبي.
الأعمال في منطقة اليورو نمت بأبطأ معدل هذا العام في آب/ أغسطس وانخفضت مبيعات التجزئة في تموز/يوليو مع تصاعد التوتر بين روسيا وأوكرانيا، بينما تردى كل من الإنفاق والاستثمار وفق أحدث المسوحات.
مؤشرات تباطؤ النمو، إلى جانب الشركات التي تقوم بخفض الأسعار بمعدل متسارع لم يفلح في تيسير المبيعات، ستكون عوامل ضغط على المركزي الأوروبي.
الأسبوع الماضي وفي لغة أقوى من تلك المستخدمة في الماضي، تحدث رئيس المصرف ماريو دراغي في الاجتماع السنوي لمحافظي البنوك المركزية في جاكسون هول، بوايومنغ، عن الاستعداد للتحرك بكل الوسائل في سبيل خفض معدل الانكماش.
عالم المال والاقتصاد يتساءل عن هامش مناورة دراغي، حيث تثور افتراضات بإمكانية خفض سعر الفائدة مجدداً ولو أن الهدف يبقى التخفيف من قوة اليورو.