عاجل

خلال لقائه نظيره المنغولي اتساكيا البغدور في العاصمة أولان باتور، دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في معرض حديثه عن شروط التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار شرقي أوكرانيا، إلى أن يوقف الانفصاليون هجماتهم، تزامنا مع سحب أوكرانيا قواتها بعيدا عن لوغانسك ودونتسك، وقال بوتين الذي يميل حديثه إلى التهدئة عشية انعقاد قمة منظمة حلف شمال الأطلسي:

“ينبغي على الطرفين المتحاربين أن يتفقا فورا وينفذا معا الخطوات التالية أولا، وهي إيقاف العمليات الهجومية لوحدات الدفاع الذاتي المسلحة في منطقتي لوغانسك ودونتسك، ثانيا سحب الوحدات العسكرية الأوكرانية إلى مسافة تحول دون قصف مساكن المدنيين”.

من جانبها أعلنت الرئاسة الأوكرانية أن الرئيس الأوكراني اتفق فعلا مع نظيره الروسي على اتخاذ اجراءات بهدف إحلال السلام.

وتقول روسيا إنه ينبغي مراقبة الهدنة من جانب مراقبين دوليين، وإنه يتعين التوصل إلى اتفاق بحلول يوم الجمعة في مينسك عاصمة بيلاروسيا، خلال محادثات جديدة بين الانفصاليين وممثلين عن روسيا وأوكرانيا، ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.