عاجل

تقرأ الآن:

بودابست تحتضن مهرجانا صيفيا للثقافة اليهودية


ثقافة

بودابست تحتضن مهرجانا صيفيا للثقافة اليهودية

في بودابست يتم كل عام الإحتفاء بالثقافة اليهودية من خلال مهرجان صيفي للثقافة اليهودية انطلق لأول مرة في عام 1998. لقد عمد هذا العام إلى تخليد الذكرى السبعين للمحرقة . المهرجان يحظى بحضور قوي للزوار الذين يأتون من جميع أنحاء العالم للإستمتاع بجملة من المعارض التي تعرفهم بالثقافة اليهودية.

في حفل الإفتتاح تمت دعوة فرقة كليزمر الشهيرة، أحد أعضائها قال:

فرينك جافوري، فنان:

“عموما، يأتي من ثلاثة إلى أربعة ملايين شخص إلى الحفل، يهود وغير يهود يرتدون قبعة صغيرة على الرأس، فالرجال يجب أن يرتدونها داخل المعبد اليهودي فهي كنز ثقافتنا”.

المهرجان يسلط الضوء أيضا على أشهر المأكولات اليهودية. تقول صانعة حلويات:” هي حلوى يهودية وهي شهيرة جدا، هي أفضل ما في المدينة، اسمها الفلودني وهي مكونة من العسل والمكسرات، إننا نقدمها في المناسبات اليهودية السعيدة”.

مديرة المهرجان قالت:

“عندما ابتدأ المهرجان لم يكن من السهل لنا أن نقوم بالإشهار في الإذاعة أو حتى بالنسبة للملصقات. فكلمة يهود لم تكن تعني الكثير والمهرجان هنا عمل على تغيير هذا وأصبحت الكلمة صفة لكل ما هو غزو ثقافي جميل”.

المهرجان كان أيضا فرصة لتذوق الموسيقى الراقية بمختلف إيقاعاتها.

اختيار المحرر

المقال المقبل
عطر أليسيا كيز في الأسواق

ثقافة

عطر أليسيا كيز في الأسواق