عاجل

بيانات مكتب الإحصاءات في الاتحاد الأوروبي أكدت تقديراً سابقاً بأن الإنتاج في ثمانية عشر دولة تستخدم اليورو لم يتغير في الفترة من نيسان/ أبريل إلى حزيران/ يونيو، على الرغم من الارتفاع بمقدار سبعة أعشار النقطة في هذا العام على أساس سنوي. بيانات يوروستات أظهرت انخفاضا في المخزونات بواقع عشري النقطة المئوية عن النتيجة الإجمالية في الربع الثاني، بينما قدم الاستهلاك المنزلي مساهمة إيجابية بواقع عشري النقطة.
الاستثمار من جانبه واصل التراجع منذ الربع الأخير من ألفين وثلاثة عشر، وسجل ناقص عشر النقطة المئوية.