عاجل

تقرأ الآن:

السويدي رُويْ آندرسون يفوز بجائزة أفضل فيلم في مهرجان البندقية الحادي والسبعين


إيطاليا

السويدي رُويْ آندرسون يفوز بجائزة أفضل فيلم في مهرجان البندقية الحادي والسبعين

مهرجان البندقية السينمائي في نسخته الحادية والسبعين يُكافِأ المخرج السويدي روي آندرسون بجائزة الأسد الذهبي لأفضل فيلم على عمله الفني السّريالي المتميّز “حمامة فوق غصن تفكر في الوجود”. وهو فيلم ساخر بِعمق فلسفي وجودي يتساءل عن معنى الحياة وجدواها عبْر مجموعة من السّْكيتشات.

المخرج روي آندرسون البالغ من العمر واحدا وسبعين عاما بدا في قمة الفرحة إثر سماعه إعلان فوزه بالجائزة من طرف رئيس لجنة التحكيم الفرنسي آلكسندر دِيبْلاَ الموسيقار المعروف المتخصص في تلحين الأفلام.

ويُعد فيلم “حمامة فوق غصن تفكر في الوجود” خامس أفلام روي آندرسون الطويلة.

أما جائزة أفضل مُخرج فقد عادت لأندري كونتشالوفسكي البالغ من العمر سبعة وسبعين عاما عن فيلمه “ليالي رجل البريد البيضاء”.

وفاز فيلم “نظرة الصمت” ‬الوثائقي الذي أخرجه الأمريكي جوشوا أوبنهايمر عن المجازر التي شهدتها أندونيسيا خلال ستينيات القرن الماضي، إثر انقلاب فاشل قام به شيوعيون، بجائزة لجنة التحكيم لأفضل فيلم.