عاجل

تنفيذا لاتفاق وقف إطلاق النار بين كْييف والانفصاليين في شرق أوكرانيا، القوات الحكومية تشرع في الانسحاب من المواقع المتفَّق عليها في دونيتسك ومناطق أخرى.

هدوء حذر يخيم حتى الآن على المناطق الشرقية، بما في ذلك في ماريوبول حسبما يبدو من انطباعات سكانها.

أُولْغَا الناطقة بالروسية والمقيمة في هذه المدينة تقول:

“نحن لا نؤمن كثيرا بأن وقف إطلاق النار سيصمد. يصعب الاعتقاد بذلك. لقد سبق أن حاولوا وقف المعارك عدة مرات في السابق، ثم إن الوضع في البلاد الآن غير مستقر مثلما كان ولم يتغير”.

وتضيف سْفِيلْتَانَا من المدينة ذاتها قائلة:

“سبق أن شهدنا عدة هدنات، لكن لا واحدة منها صمدتْ”.

وقف إطلاق النار الذي تراقبه منظمة الامن والتعاون في أوروبا يُفترَض أن يليه الشروع في تبادل الأسرى خلال الساعات المقبلة.
لكن هذا التطور المهم في الأزمة الأوكرانية لم يُثن الاتحاد الأوروبي عن إقرار عقوبات جديدة على موسكو.