عاجل

العلاج بأشعة البروتون الأمل الأخير لشفاء الطفل آشيا كينغ المصاب بالسرطان

تقرأ الآن:

العلاج بأشعة البروتون الأمل الأخير لشفاء الطفل آشيا كينغ المصاب بالسرطان

حجم النص Aa Aa

الطفل آشيا كينغ المصاب بالسرطان خاض مع والديه طريقاً ملئية بالعقبات بعد أن أخرجاه خفية من مشفى مدينة ساوثامبتون جنوب بريطانيا نهايةَ آب/أغسطس بهدف الذهاب إلى العاصمة التشيكية براغ، بحثاً عن علاج لولدهما.

السلطات البريطانية كانت قد أصدرت مذكرة توقيف دولية بحقه الأهل عقب ما اعتقد أنه اختطاف للصغير.

مروراً بفرنسا وصلت العائلة إلى إسبانيا لبيع عقار يساعدهم في تمويل العلاج المكلف الذي ينويان إخضاع طفلهما له. في مدينة مالقة الإسبانية، تم توقيف بيرت كينغ و نغمة كينغ لمدة يومين قبل أن يتم الإفراج عنهما و يشرحا للرأي العام أنهما لم يختطفا ابنهما من المشفى لكنهما يرغبان بعلاجه في التشيك.

“قلبي منقبض” يقول بريت والد آشيا بعد اطلاق سراحه: “ نأمل الآن رؤية ابنkh لنكون معاًو نحيطه بالحب، لا معنى للحياة بدون ذلك. كل ما نتمناه هو مساعدته خلال هذه الأوقات العصيبة، إذا لا يتوقع أن يعيش شهوراً طويلة”.

الصغير آشيا الذي نقل إلى مشفى الأطفال في مدينة مالقة الإسبانية التقى والديه مجدداً بعد إطلاق سراحهما. و إثر محادثات استمرت لأيام وافقت السلطات على نقله إلى جمهورية التشيكية للعلاج.

آشيا كان قد تعرض لعمليتين جراحيتين في بريطانيا لإزالة الورم في الدماغ في تموز/يوليو و في آب/أغسطس، لكنما لم تكللا بالنجاح. الطفل حالياً غير قادر على الكلام ويتغذى بوسطة أنبوب مَعِديّ يدخل من الأنف.

مديرة مركز العلاج بواسطة البروتون تقول: “العلاج بواسطة البروتون يقلل من خطر تعرض المناطق السليمة للإشعاع. يمكنك استهداف الورم بشكل دقيق، بحيث لا تتعرض الأنسجة اللينة للإشعاع. أشعة البروتون لا تتسرب إلى الجسم، بل تقف عند المنطقة المحددة لها و تعالج الورم بالجرعة مطلوبة بدقة”.

العلاج بأشعة البروتون أثبت نجاعته في أنواع معينة من السرطان، لكن الكثير من الأطباء يشككون بفائدته في علاج أورام الدماغ. هذه العلاج الذي قد تصل نفقاته إلى ثمانين ألف يورو، قد يكون الأمل الوحيدة لعائلة كينغ لشفاء الصغير آشيا.