عاجل

تقرأ الآن:

خطط لفرض رسوم على الطرق السريعة للاجانب فقط في ألمانيا تثير جدلا سياسيا وحزبيا


ألمانيا

خطط لفرض رسوم على الطرق السريعة للاجانب فقط في ألمانيا تثير جدلا سياسيا وحزبيا

في عدد من المدن في غرب اوروبا يدفع السائق رسوما لقاء سفره في بعض الطرق السريعة والتي تربط بين الدول المجاورة، كما في النمسا وسويسرا مثلا، هذه الرسوم التي تجبى من المسافرين تكون عادة مقابل تشييد هذه الشوارع. في المانيا اصبح تشييد طرق برسوم سفر للاجانب فقط، مثار جدل بين الاحزاب المشكلة للائتلاف الحكومي وخصوصا الاتحاد المسيحي الاشتراكي البافاري.
“وزير المالية شيبل معروف بمعارضته للطريق بالدفع، اقتراحه هو جعل كل الالمان يدفعون رسوما ضريبية، لكن بالنسبة لنا هذا غير معقول، وهو يفعل كل ما بوسعه لتحقيق خطته، ولن نسمح بذلك”.
تقارير رسمية وزارية المانية اشارت الى ان هذه الطرق ستكلف الحكومة اكثر مما ستجنيه، عوضا عن امكانية انتهاك الدستور الالماني وقوانين الاتحاد الاوروبي.
“انا، وزير المواصلات مستعد لادفع اربعة وستين يورو لاسافر بسيارتي في طرق جيدة لقضاء عطلتي في ايطاليا، لكن هذا الاستعداد هو ما ادعو اليه السائقين الاجانب الذين يزورون المانيا ويستخدمون طرقنا، انا لا اطالب احدا آخر”.
ويرى منتقدوا الفكرة ان الداعين لتطبيقها يريدون وضع رسوم ضريبية على الاجانب مقابل تخفيض الرسوم الضريبية المفروضة على سيارات المواطنين الألمان.