عاجل

تقرأ الآن:

حلف دولي لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية


العراق

حلف دولي لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية

القمة الأخيرة لحلف الشمال الأطلسي والتي عقدت في بريطانيا تناولت تهديدات تنظيم الدولة الإسلامية، الملف الذي أصبح يؤرق الدول الغربية.
الرئيس الأمريكي باراك أوباما أكد أنه لايملك استراتيجية لمواجهة التنظيم لكنه يملك في المقابل تحالفا مكونا من أربعين دولة على الأقل.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما:

“حلفاؤنا انضموا إلينا في العراق حيث تمكنا من منع تقدم تنظيم الدولة الإسلامية، وبذلك دعمنا شركائنا العراقيين. لقد وافق حلف الشمال الأطلسي على لعب دور لضمان الأمن والمساعدات الإنسانية لأولئك الذين يتواجدون في الخطوط الأمامية، حلفاؤنا الأساسيون مستعدون لمواجهة هذا التهديد من خلال الخبرة العسكرية وتطبيق القانون بالإضافة إلى الجهود الدبلوماسية”.

هدف أوباما من تشكيل تحالف دولي لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية يتمثل أساسا في تقليض المساحات التي يسيطر عليها التنظيم في كل من سوريا والعراق.

وبالإضافة إلى إيران المتعاونة مع الجيش العراقي تعد تركيا شريكة أيضا في حلف مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية لاسيما والألاف من اللاجئين السوريين والعراقيين يتواجدون على حدودها.

الدول العربية بدورها تريد مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية، فاجتماع وزراء الخارجية تبنى قرارات تهدف إلى ضرورة التعاون مع المجتمع الدولي لمواجهة تنظيم “متطرف وإرهابي”.

الولايات المتحدة الأمريكية أكدت أنها لن تستخدم قوات على الأرض بل ستعتمد على ضربات جوية محددة الأهداف إضافة إلى مواصلة العمل بهدف وقف تدفق المقاتلين الأجانب إلى كل من العراق وسوريا وتفكيك
شبكة التنظيم الهادفة للإعلام والدعاية.

أوباما مطالب باتخاذ استراتيجية قوية لوقف تهديدات التنظيم بطريقة تطمئن أكثر المجتمع الدولي .