عاجل

تقرأ الآن:

طابعات ثلاثية الأبعاد تصمم دمى فيلم الرسوم المتحركة "ذو بوكسترولز"


ثقافة

طابعات ثلاثية الأبعاد تصمم دمى فيلم الرسوم المتحركة "ذو بوكسترولز"

المخرجان جراهام انابل وانطوني ستاشي يعودان بفيلم رسوم متحركة يحمل عنوان “The Boxtrolls” .الفيلم مقتبس من رواية الكاتب آلان ناج “Here Be Monsters” الموجهة للأطفال.

الفيلم يحكي قصة صبي يتيم يجد ملجأ تحت الأرض، حيث تحتضنه كائنات تعيش على جمع القمامة.

يقول المخرج جراهام انابل:“هناك هذا النوع من الواقعية التي نحصل عليها من خلال الدمى لأنها أشياء ملموسة حقا وأعتقد أنه عند مشاهدة فيلم رسوم متحركة، تشعرون أن هذه الدمى موجودة حقا ويمكنكم الإقتراب منها ولمسها، فقد تم استخدام أقمشة حقيقية لصنعها وجلد حقيقي أو بالأحرى سيليكون. أعتقد أن كل طفل يحتفظ في ذاكرته بالدمى التي لعب بها أو بمجموعة القطارات الصغيرة وأعتقد أن هذا الفيلم أقرب ما يكون إلى الواقع.”

الدمى المستخدمة في الفيلم تبدو واقعية الى حد بعيد وتم صنعها اعتمادا على طابعة ثلاثية الأبعاد.

يضيف أحد مخرجي الفيلم:” بعد تصميم الوجوه بدأنا العمل على وضع التعبيرات الخاصة بها وذلك اعتماد على طابعات ثلاثية الأبعاد واتبعنا في ذلك طريقة عمل الآلات الكلاسيكية تقريبا، لكن في حالتنا هذه استخدمنا المغناطيس وقمنا ببعض التغييرات الطفيفة في مستوى التعبيرات، نضع الدمى في مكانها وعند التصوير يبدو كما لو أن هذه الدمى تتكلم وتعبر عن مشاعرها.”

العديد من الممثلين شاركوا بآدائهم الصوتي في هذا الفيلم مثل طوني كوليت وسيمون بيغ.
فيلم “The Boxtrolls” يعرض في قاعات السينما العالمية بداية من العاشر في أيلول الحالي.

اختيار المحرر

المقال المقبل
نيكول كيدمان تفقد ذاكرتها كل صباح

ثقافة

نيكول كيدمان تفقد ذاكرتها كل صباح