عاجل

تقرأ الآن:

الأردن ترحب بازالة اسرائيل للجسر المؤدي الى باحة المجسد القصى


إسرائيل

الأردن ترحب بازالة اسرائيل للجسر المؤدي الى باحة المجسد القصى

اسرائيل تزيل جسرا يؤدي إلى باحة المسجد الاقصى، الجسر يعتبر الممر الوحيد لغير المسلمين من أجل الوصول الى باحة المسجد، ويمتد من حائط المبكى الى المسجد الاقصى في البلدة القديمة في القدس الشرقية المحتلة .
اسرائيل كانت قد بدأت ببناء الجسر اثناء الهجوم الاخير على غزة.
عالم الاثار الاسرائيلي يوناتان مزراحي كان قد أشار الى أن بناء الجسر تم “دون التنسيق مع الوقف أو الاردن “الامر الذي أثار غضب المملكة الهاشمية. وبعد احتجاج الاردن ، طالب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو بازالته لانه بني بشكل غير قانوني ، ورحبت الاردن بقرار اسرائيل لازالة الجسر الخشبي معتبرة أن الاجراء “خطوة جيدة“، بحسب مصدر رسمي اردني.

وتعترف إسرائيل التي وقعت معاهدة سلام مع الاردن في 1994 باشراف المملكة الأردنية على المقدسات الاسلامية في مدينة القدس. وفي شباط/فبراير 2007 توقف مشروع لتحديث هذا الجسر اثر احتجاجات عمت العالم الاسلامي الذي رأى في هذا المشروع خطر اعتداء على المقدسات الاسلامية.
يشار الى أن حائط المبكى الذي يقع اسفل باحة الاقصى آخر بقايا “الهيكل” أو المعبد اليهودي الذي دمره الرومان في العام 70 ميلادية ،يشكا أهمية كبيرة لليهود ويعتبر اكثر الاماكن قدسية في ديانتهم .