عاجل

الأمير هاري يترأس دورة ألعاب إنفكتوس في نسختها الأولى التي تستهل هذا الأربعاء في الحديقة الأولمبية في العاصمة لندن.

أكثر من 400 مشارك من 13 دولة يمثلون قدامى المحاربين الذين أصيبوا خلال النزاعات العسكرية سيخوضون غمار هذه التجربة والتنافس لمدة خمسة أيام في رياضات كالتجديف وكرة السلة والرماية وألعاب القوى.

تنظيم هذا الحدث الرياضي لم يكن سهلا.

الأمير هاري:“لقد قضيت بعض الليالي البيضاء، وأعتقد أننا جميعا قمنا بذلك، كان هناك الكثير من الأجزاء تم تجميعها لتأخذ الشكل المطلوب. ولحسن الحظ كانت الأمور سهلة للغاية، لو لم أشارك لكانت الأمور أكثر تعقيدا، لذلك أنا فخور وأعتقد أن الجميع يشعر بذلك للمساهمة في تطوير هذا الحدث الرياضي.”

الأمير هاري شارك خلال الحرب في أفغانستان في العام 2007 بصفته طيار مروحية عسكرية.

كما يشارك الأمير أيضا في عدد من الأعمال الخيرية كسينيبيل من أجل دعم الأطفال اليتامى في إفريقيا التي أسسها بمعية شقيقه ويليام.