عاجل

عاجل

الوقائع تشير الى ان ستوريوس لم يقتل صديقته عن سابق إصرار وترصد

تقرأ الآن:

الوقائع تشير الى ان ستوريوس لم يقتل صديقته عن سابق إصرار وترصد

حجم النص Aa Aa

العداء الأولمبي الجنوب إفريقي أوسكار بيستوريوس دخل المحكمة العليا في بريتوريا شاحباً ودون التحدث لأحد للاستماع إلى النطق بقرار المحكمة في قضية قتله صديقَته عارضةَ الأزياء ريفا ستينكامب.

هذه الجلسة استهلتها القاضية ثوكوزيل ماسيبا بقراءة قانونية مطولة ذكرت فيها حيثيات الأحداث والوقائع. وقالت إن بيستوريوس كان مراوغاً في شهادته وانه أطلق النار وهو بكامل وعيه وكان قادراً على التمييز بين الخير والشر وكان بإمكانه التصرف وفق هذا التمييز. وأشارت إلى أن الوقائع لا تثبت أن القتل جرى عن سابق إصرار وترصد.

وأضافت بأن “في الساعات الأولى من صباح الرابع عشر من شباط فبراير عام ألفين وثلاثة عشر، أطلق المتهم النار على ستينكامب وقتلها. وفي وقت إطلاق النار كانت المتوفية داخل الحمَّام”.

جلسة النطق بالحُكم هذه قد تستمرُ ساعات أو أسابيعَ قبل إصدار القرار النهائي في جلسة خاصة حيث من الممكن أن يقومَ الدفاعُ بالمرافعة للحصول على ظروف مخفِّفة لموكله بيستوريوس.

وبما أن المحاكمات في جنوب إفريقيا لا تجري بنظام المحلفين، فإن مصيرَ بيستورويوس ستقرره القاضيةُ وحدُها.

وفي خارج المحكمة تجمعت ناشطات مناهضات للعنف ضد المرأة تطالبن بإدانة بيستوريوس ومقاضاته وهن يعتبرْنه مجرماً.