عاجل

خلال مؤتمر صحفي، أكد زعيم القوميين الاسكتلنديين والوزير الأول في الحكومة المحلية أليكس سالموند أن اسكتلندا ستصنع التاريخ إذا ما صَوَّتَ الاسكتلنديون بنعم في الاستفتاء الذي سيجرى في الثامن عشر من الشهر الجاري.

أليكس سالموند، رئيس الوزراء في اسكتنلدا قال:

“اسكتلندا على أبواب صناعة التاريخ. كدولة سنكتشف الثقة بالنفس وكأمة سنجد طريقنا. وبينما قال لنا رئيس الوزراء البريطاني: كم نحن أمة رائعة، يحاول مستشاره الاقتصادي خلْف الكواليس تحفيز أصحاب المؤسسات الاقتصادية لكي يقولوا كل الأشياء السلبية عن الاستقلال”.

وبينما تتواصل حملة المعسكريْن، المؤيدة للاستقلال من جهة والمعارضة له من جهة أخرى، أبرز آخر استطلاع للرأي تقدم “لا” الرافضة للانفصال عن بريطانيا بنسبة ضئيلة، وذلك قبل أسبوع فقط من انطلاق الاستفتاء.