عاجل

تقرأ الآن:

مفتي الديار المصرية الشيخ شوقي علام : الدولة الإسلامية غير إسلامية


العالم

مفتي الديار المصرية الشيخ شوقي علام : الدولة الإسلامية غير إسلامية

بينما تتضاعف الاعمال الارهابية المرتكبة من قبل الدولة الاسلامية. مفتي الديار المصرية الشيخ شوقي علام يدعو لمحاكمة الارهابيين. و في بروكسل اجاب مفتي الديار المصرية على اسئلة الزميل شارل سلامه مبينا مواقف فضيلته من الارهاب و من قضية الاوروبيين الذين يذهبون للقتال في سوريا و العراق.

شارل سلامه – يورونيوز: فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية اهلا بكم في قناة يورونيوز الدولية.

فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية: اهلا و سهلا.

شارل سلامه – يورونيوز: هنالك اناس يذبحون اليوم و ترفع شعارات دينية فوق رؤوسهم. هل تعتبرون ان هذه المنظمات التي ترهب اليوم في المجتمع العربي و في البلدان العربية هي منظمات لها الحق بالعمل تحت اسم الاسلام؟

فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية: من ينظر الى افعال هذه الجماعات و على راسها داعش , من ينظر اليها و الى افعالها يرى انها بعيدة تماما عن الصحيح من الدين الاسلامي , كل التفسيرات التي تتبناها هذه الجماعات هي تفسيرات خاطئة اذا وضعناها وفق المقياس العلمي الصحيح الذي به تفسر النصوص الشرعية للدين الاسلامي , و لهذا فاننا من اول وهلة قلنا بانه لا ينبغي اطلاقا ان تلصق الصفة التي اصبغتها عن نفسها من وصفها بالدولة الاسلامية و قلنا بان هذا الوصف على هذا الكيان هو خاطئ و ينبغي على وسائل الاعلام التصحيح لهذا الوصف و ان يؤخذ الوصف الصحيح لها بانها منشقة من تنظيم القاعدة.

شارل شربل سلامه-يورونيوز: اذا هي تنظيمات تعمل تحت راية اسلامية معينة و لا تعمل عن حق بما يأمر به الدين الاسلامي؟

فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية: هي لا تعمل تحت راية الاسلام. راية الاسلام هي راية واحدة . هي الراية التي تحترم الانسان كانسان وتحترم البنيان و تحترم الاعمار و لا تدعو اطلاقا الى التخريب و لا الى القتل و لا الى التهجير .

شارل سلامة من يورونيوز: نعود فضيلة المفتي الى موضوع مهم جدا يهم الاوروبيين هو موضوع الارهاب فما هي الرسالة التي توجهونها الى هؤلاء الذين يتوجهون الى البلدان التي فيها احداث للمحاربة الى جانب هذه المنظمات الارهابية؟

فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية: هنالك بالفعل مخاطر كبيرة جدا تستشف من تقريرات صادرة حديثا عن قدر و عدد هؤلاء الذين يذهبون لاجل هذا المفهوم الذي اصطلح عليه عندهم بانه الجهاد و هو مفهوم يختلف تماما عن مفهوم الجهاد الذي نعرفه في اطار دراساتنا الشرعية . هذا ناقوس خطر يدق في اوروبا . نتمنى ان يعي ذلك المسؤولون هنا في اوروبا. نتمنى ان يعوا هذه المشكلة الخطيرة لان الارهاب لم يعد قاصرا فقط على مكان محدد بل انه يمتد اذا عبر الاوطان كلها.

شارل سلامه – يورونيوز: عندما تقولون انه يجب على الاوروبيين ان يتنبهوا . ما هو الموضوع او ما هو الامر الذي يجب ان يقوم به الاوروبيون؟

فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية: الذي يجب ان يقوم به الاوروبيون هو ان يتجهوا الى المؤسسات العلمية التي تعنى بتدريس و دراسة الفكر
الاسلامي و على راسها الازهر الشريف و اظن ان هذا الاتجاه هو الاتجاه الصحيح لان التفسيرات او فهم الدين الاسلامي فهما صحيحا انما يتم عبرمؤسسات لها عراقة كبيرة جدا في التاريخ الاسلامي.

شارل سلامه – يورونيوز: و بالتالي تكون هنالك شرعية ما للازهر الشريف على الأئمة الموجودين في اوروبا؟

فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية: نحن ندعوهم وندعهم يقدرون ظروفهم لكن ما نود ان نقوله هو ان هذه التقريرات التي وصلت هي تنبئ بقلق شديد.

شارل سلامه – يورونيوز: فضيلة المفتي ماذا عن الفتاوى كيف يمكن وضع حد للفتاوى التي من خلالها يستشف الشباب الاوروبي واجبا للذهاب الى الجهاد؟

فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية: دار الافتاء المصرية و الازهر الشريف يقومان بهذا بالفعل من
خلال رصد كل الافكار التي تبث عبر وسائل الاعلام المختلفة و تدعو هذه الافكار او الفتاوى تدعو الى العنف و الى التخريب و التدمير و نقوم بواجبنا من ناحية تفكيك الفكر او تفكيك الاسس التي يقام عليها هذا الفكر و ايضاح الراي الصحيح في كل مسالة بخصوصها.

شارل سلامه – يورونيوز: هل تعتقدون ان التضليل هو تضليل سياسي ام ديني ؟

فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية: هنالك جملة من العوامل المشتركة في احداث هذه الحالة قد يكون منها مثلا الجهل قد يكون منها الفقر قد يكون منها الحاجة قد يكون منها عوامل الوصول الى سلطة معينة او اتجاه سياسي معين فيغرر بالشباب و قد يكون منها فئات مقتنعة بفكرة دينية معينة هي بعيدة عن الفهم الصحيح و تغرر بالشباب . فهنالك عوامل كثيرة متشابكة وربما تكون معقدة في بعض الحالات تحتاج الى عمق في الدراسة و في البحث .

شارل سلامه – يورونيوز: ماذا تقولون لهؤلاء الناس؟

فضيلة الشيخ شوقي علام مفتي الديار المصرية. ندين كل فعل يُرتكب باسم الاسلام تحت هذه المظلة . لا نعترف به و لا نقره. هو خارج تماما عن حقيقة الدين الاسلامي و فهمه الصحيح و قلت في اول اللقاء ان كل الافعال التي تدعوا الى التدمير والقتل والتخريب هي خارجة عن اطار الفهم الصحيح للدين الاسلامي .

شارل سلامه – يورونيوز: فضيلة الشيخ شكري علام مفتي الديار المصرية شكرا لكم من قناة يورونيوز الدولية.