عاجل

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند يعد بتقديم الدعم للحكومة العراقية في مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام، ووعد هولاند خلال زيارته العاصمة بغداد ولقائه الرئيس فؤاد معصوم، بمساندة الحكومة الجديدة برئاسة حيدر العبادي التي وصفها بالديمقراطية الجامعة.
يقول فرانسوا هولاند الرئيس الفرنسي:

“أنتم تقاتلون عَدَوًّا، مجموعة إرهابية لا تعرف حدودا، لكن لديها مصالح إقليمية، تريد أن تُشعِل حربا ليس فقط بالعراق بل لأناس آخرين لا يشاركونهم الرؤية ولا الفكر المبني على الإرهاب”.

وضمن التكتل الدولي لمحاربة داعش، نشرت وزارة الدفاع البريطانية صورا لشحنات أسلحة بريطانية قُدمت للقوات الكردية في أربيل، تحوي أسلحة أتوماتيكية ثقيلة ونحو نصف مليون مشط من الذخيرة تقدر بأكثر من مليونين ونصف المليون دولار.

الدعم الدبلوماسي والعسكري الأوروبي يأتي بعد يوم واحد من إعلان الرئيس الأميركي إستراتيجية لمحاربة تنظيم “داعش” وتوجيه ضربات له على الأراضي السورية، فضلا عن استمرار الغارات بالعراق. من ناحيتها، قَدَّرتْ وكالة الاستخبارات الأميركية أعداد مسلَّحي التنظيم ما بين عشرين ألفًا إلى واحد وثلاثين ألفَ مقاتل في العراق وسوريا.