عاجل

أدين العداء الجنوب إفريقي أوسكار بيستوريوس بتهمة القتل غير العمد إثر إطلاقه النار على صديقته السابقة عارضة الأزياء ريفا ستينكامب في 14 شباط/فبراير عام 2013.
وجاء الحكم مستندا على قيام بيستوريوس باطلاق النار بشكل متعمد باتجاه باب حمام منزله من دون أن تكون لديه نية قتل الشخص الذي كان خلف الباب.
ويقول أحد أقرباء بيستوريوس “إن لا أحد يخرج منتصرا من فاجعة مماثلة. ونحن، جميع أفراد عائلة بيستوريوس لا نزال نشعر بالصدمة جراء هذه الفاجعة. هذا لن يعيد ريفا إلى الحياة ولكن نشعر بالحزن نفسه الذي يشعر به أفراد عائلتها وأصدقائها”.

وأعتبرت المحكمة بأنه لا يمكن توجيه تهمة القتل عمدا لبيستوريوس لعدم وجود أدلة كافية في هذا المجال.
ويواجه بيستوريس عقوبة السجن 15 عاما كحد أقصى بتهمة القتل غير العمد كما يمكن أن يعاقب بالسجن مع تأجيل التنفيذ.