عاجل

الروبل الروسي هبط الى مستويات قياسية جديدة وسط نقص في الدولارات، ولو أن تصريحات مسؤولين بتوفير المزيد من العملات الأجنبية ساعدت على ضبط الخسائر.
الروبل بدأ عملية التراجع منذ منتصف الأسبوع الماضي، حيث دفع هبوط أسعار النفط، والعقوبات على أوكرانيا والترقب السابق لاجتماع الاحتياطي الإتحادي الأمريكي نحو التردي الراهن.

في ساعات افتتاح التداول لامس الروبل أدنى مستوى جديد ثمانية وثلاثين فاصل ثلاثة وتسعين مقابل الدولار، بعدما كان قد تراجع ما دون عتبة ثمانية وثلاثين قبل يوم واحد للمرة الأولى على الإطلاق.