عاجل

ما تزال مدينة دونيتسك الواقعة شرق اوكرانيا تشهد قصفاً مدفعياً واطلاق نار كثيفين خاصة في محيط المطار الذي يسيطر عليه الجيش الاوكراني، وذلك رغم الهدنة. وقد ادت هذه المعارك مع الانفصاليين الموالين لروسيا الى قتل مدنيين وجرح آخرين.

ويقول احد المواطنين ويدعى الكسندر: “بدأ الطرفان يقصفان بعضهما البعض. واصاب احدهم خط انابيب الغاز. وبسبب الضغط الموجود فيه شب حريق هائل فطال الشقق التي بدأت بدورها بالاحتراق”.

اعمال العنف هذه جاءت غداة اقرار البرلمان الاوكراني قانونين، اولهما يمنح منطقتي دونيتسك ولوهانسك وضعاً خاصاً، اما القانون الثاني فيقر عفواً عن المشاركين في المعارك في هاتين المنطقتين.

وقد اعتبرت كييف هذين القانونين تطبيقاً لخطة السلام التي وقعتها مع الانفصاليين في مينسك قبل اثني عشر يوماً.