عاجل

في ثاني عملية كبيرة خلال أسابيع لوقف الانضمام للمقاتلين الإسلاميين في سوريا والعراق، اعتقلت سلطات كوسوفو خمسة عشر شخصا من بينهم تسعة أئمة وزعيم سياسي.

عناصر الشرطة اعتقلوا في وقت سابق 40 شخصا بتهمة الإرهاب وتهديد النظام الدستوري والتحريض على الكراهية الدينية.

وتتخوف السلطات الكوسوفية من زحف التطرف إلى صفوف المسلمين في منطقة البلقان كصربيا والبوسنة.