عاجل

تقرأ الآن:

مهرجان أوراسيا السينمائي يحتفل بمائوية المخرج الكازاخي شاكن ايمانوف


مهرجان أوراسيا السينمائي يحتفل بمائوية المخرج الكازاخي شاكن ايمانوف

مهرجان أوراسيا السينمائي في ألماتي يحتفل في دورته العاشرة بمائوية المخرج والممثل الكازاخي الشهير شاكن أيمانوف، الذي يعتبر أحد رواد السينما في كازاخستنان.
فقد لعب أكثر من مائة دور مسرحي وسينمائي وأخرج أحد عشر فيلما خلال مسيرته الفنية، قبل أن توافيه المنية في العام 1970.
المهرجان اختار تكريمه من خلال معرض استعادي نظمه بالتعاون مع اليونسكو.
وخلال ندوة صحفية خاصة بالمهرجان تم تقديم مجموعة من الأقراص المضغوطة وكتاب، تروي كلها مسيرة المبدع شاكن أيمانوف، الذي ينظر إليه كأسطورة وطنية.

الممثل الكازاخي أصانالي اشيموف، البالغ من العمر ثمانية وسبعين عاما، عرف المخرج أيمانوف عن قرب وتعاون معه في عدة أفلام من بينها فيلم “نهاية أتمان”.

يقول الممثل أصانالي اشيموف:” أولا وقبل كل شيء لقد كان مخرجا وممثلا، أي أنه يعرف لغة السينما جيدا، في كل ما كان يقوم به كان طبيعيا وصادقا وكان صاحب عقيدة.”

“أرض الأجداد” يعتبر واحدا من أفضل أفلام أيمانوف و الذي أخرجه في العام 1966 وقام ببطولته أنذاك مراهق اسمه مرادا أخمادياف. يقول مرادا أخمادياف:“أراد أن يكون طاقم العمل بمثابة العائلة، لم نكن نشعر أنه مخرج الفيلم بل رب العائلة الذي يوحدها، كان يشرح لنا ما يريدنا القيام به بكل لطف.”

الإحتفال بمائوية شاكن أيمانوف كان ايضا من خلال عرض فيلم وثائقي جديد حول هذه الشخصية البارزة في المجال الثقافي بكازاخستان.
الفيلم من اخراج بولات نوسيمبيكوف واعتمد في انجازه مواد نادرة جمعها من الأرشيف الروسي والكازاخي كما تحدث الى الكثير من الأشخاص، الذين عملوا مع أيمانوف اثناء الحقبة السوفياتية.

يقول مخرج الفيلم:“خلال مسيرته الفنية جمع بين عديد الجنسيات حول السينما. و لو كان بيننا اليوم لفعل الأمر ذاته وجمع الكل للعمل معا كما فعل في الحقبة السوفياتية، عندما كان هناك يهود وروس وأشخاص من كازاخستان وأوزباكستان، الكل كانوا سيشاركون في هذا العمل ، فهل هو ممثل متكبر؟ الأكيد لا..”

أول الأفلام صورت في كازاخستان تعود إلى نهاية العشرينات،
استوديوهات ألماتي التي أسست في الثلاثينات كانت تنتج بالأساس أفلام بروباغنذا للإتحاد السوفياتي من انجاز مخرجين روس. خلال الحرب العالمية الثانية انتقلت الأستوديوهات الروسية الكبرى مثل موسفيلم ولانفيلم إلى كازاخستان وبعد نهاية الحرب عاد المخرجون الروس للعمل في وطنهم وحينها بدأ اسم شاكن أيمانوف، يبرز كأهم مخرجي عصره في كازاخستان.

اختيار المحرر

المقال المقبل
نجم كرة السلة العالمي ديرك نوفيتسكي، محور فيلم وثائقي

نجم كرة السلة العالمي ديرك نوفيتسكي، محور فيلم وثائقي