عاجل

تقرأ الآن:

الكس سالموند رجل يعد اسكتلندا بمستقبل زاهر


المملكة المتحدة

الكس سالموند رجل يعد اسكتلندا بمستقبل زاهر

الكسندر ايليوت اندرسن سالموند ولد في الحادي والثلاثين من كانون الاول/دسمبر عام الف وتسعمئة واربعة وخمسين في لينلايثغو، القريبة من ادنبره.
انه زعيم الحزب القومي الاسكتلندي. سياسي مثير للاهتمام.

بدأ حياته العملية كاقتصادي ثم في مصرف استكلندا الملكي. بعد تخرجه من جامعة سانت اندرو.

عايش اصعب اوقات حزبه. ورغم اقصائه فترة قصيرة ، لكنه استطاع ان يصل الى البرلمان البريطاني ثم الى البرلمان الاسكتلندي. بعدها اصبح رئيساً لوزراء اسكتلندا. وفي عهده استطاع القوميون ان يسيطروا على البرلمان الاسكتلندي في انتخابات عام الفين واحد عشر.

بعد اتفاق ادنبره، فتحت الابواب على مصراعيها امام الكس سالموند. فحصل على الضؤ الاخضر من رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون باجراء استفتاء حول استقلال استكلندا.

الصحافي والكاتب ديفيد تورانس، وفي احد كتبه، يصف سالموند بالاستبدادي والعدواني والانتهازي والشعبوي والمتلون كالحرباء.

لكن الكس سالموند هو رجل قادر على خوض المعارك مع السياسيين اللندنيين كاليستير دارلينغ عضو حزب العمال البريطاني، وقائد الحملة المناهضة للانفصال.

في هذه المناظرة استطاع سالموند ان يتغلب على خصمه وان يزيد من شعبيته وقال فيها: “حالة الاستقلال تعتمد على فكرة واحدة: لا احد، لا احد على الاطلاق يمكن ان يدير اعمال هذه البلاد افضل من شبعها الذي يعيش ويعمل في استكلندا، لا احد يهتم اكثر باسكتلندا. عام الف وتسعمئة وتسعة وسبعين قالت لنا اصوات المتشائمين إننا لا نستطيع ان نقوم بما تقوم به دول
اخرى، لكنهم مخطئون”.

الكس سالموند رجل يعد اسكتلندا بمستقبل زاهر لها.