عاجل

بحلول صباح الجمعة نفذت فرنسا أولى ضرباتها الجوية في شمال العراق، مستهدفة مقاتلي تنظيم ما يسمى بالدولة الاسلامية، وجاء في كلمة للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أن بلاده لن ترسل قوات برية إلى العراق، وأنها لن تتدخل في سوريا، وقال:

“ستجرى عمليات أخرى خلال الأيام المقبلة للهدف ذاته: إضعاف هذه المنظمة الارهابية، وتقديم الدعم للسلطات العراقية، أي للجنود العراقيين وقوات البشمركة العراقية”.

وفي شمال الموصل التي يسيطر عليها تنظيم الدولة تقول قوات البشمركة إنها أجبرت مسلحين على الانسحاب من بعض القرى.

وكانت فرنسا أعربت عن استعدادها المشاركة في التحالف العسكري والسياسي والمالي الذي شكلته الولايات المتحدة، لدحر تنظيم الدولة المسيطر على أجزاء من سوريا والعراق.