عاجل

عبْر نافذته على موقع للتواصل الاجتماعي، أعلن الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي عن خططه للعودة إلى عالم السياسة من جديد، حيث أعرب عن نيته الترشح لزعامة حزبه الاتحاد من أجل الحركة الشعبية استعدادا على مايبدو لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة في ألفين وسبعة عشر.