عاجل

قالت سيراليون إن حظر التجول الذي فرضته لمدة ثلاثة أيام قد أثمر نتائج مُرضية في مواجهة خطر استشراء وباء إيبولا.
وأوضحت الحكومة أن فرض الحظر، الذي كان يستهدف وقف أسوأ تفش للوباء أدى إلى التعرف على عشرات من حالات الإصابة الجديدة بالوباء. وفي واحد من أكثر الإستراتيجيات تشددا في البلاد منذ بدء تفشي إيبولا أمرت سيراليون سكانها البالغ عددهم ستة ملايين بلزوم منازلهم، بينما جال متطوعون بين المنازل لتوعية الأُسَر بكيفية عزل المرضى ونقل الموتى.
هذا، ووصلت إلى ليبيريا ثاني دفعة من الجنود الأميركيين الـ: 3000ـ الذين قررت الولايات المتحدة إرسالهم لمساعدة الهيئات الصحية في هذا البلد على مكافحة وباء إيبولا.
وسيتولى الجنود الأميركيون تدريب الطواقم الصحية المحلية وتركيب تجهيزات لمساعدة ليبيريا والدول المجاورة لها على التصدي لوباء إيبولا الذي حصد حتى الآن أكثر من 2600 قتيل غربي إفريقيا.

ما يجب معرفته عن إيبولا: