عاجل

عاجل

انطلاق مشروع ممر الجنوبي للغاز الطبيعي بين أذربيجان وتركيا

تقرأ الآن:

انطلاق مشروع ممر الجنوبي للغاز الطبيعي بين أذربيجان وتركيا

حجم النص Aa Aa

عبر أذربيجان وتركيا، سيسمح ما يسمى بالممر الجنوبي للطاقة بنقل الغاز الطبيعي من بحر القزوين ليصل مباشرة إلى المستهلكين في أوروبا.
في العشرين من أيلول الحالي، تم وضع حجر الأساس للممر في الجانب الأذري، في انتظار البدء في تنفيذ مشروع أنبوب الغاز الطبيعي العابر للأناضول “تاناب” في تركيا.
الحدث سيكون صفحة جديدة في ضمان أمن الطاقة الأوروبي ستتمكن أذربيجان بفضله من نقل ثرواتها الطبيعية إلى الأسواق الأوروبية.
الأتراك دعموا خط أنابيب الغاز الطبيعي هذا، الذي سيحولهم من مستهلكين للطاقة إلى مرتبة الشريك.

يقول وزير الطاقة تانر يلدز:“سنبدأ الأشغال المتعلقة بمشروع تاناب في تركيا في آذار 2015 ، هناك العديد من الشركاء الذين سينضوون تحت راية هذا المشروع الذي نعتبره جسر سلام. كما سيكون للمشروع اهمية تقنية وجغرافية وسياسية وسيكون مشروع سلام.”

خط الأنابيب في جنوب القوقاز هو المرحلة الأولى من مشروع الممر الجنوبي للطاقة الذي يمر من بحر القزوين إلى جورجيا ويعبر تركيا قبل أن يصل إلى جنوب أوروبا و بالتحديد إلى إيطاليا.

تقول مراسلة يورونيوز إلى باكو:“إن تركيب خط الأنابيب هذا في باطن الأرض، يمثل بداية الممر الجنوبي للغاز الطبيعي. سيكون هذا المشروع“بمثابة طريق الحرير بالنسبة للطاقة، فيأخذ الغاز من أذربيجان إلى أوروبا عبر تركيا “.
من خلال هذا المشروع، يسعى الإتحاد الوروبي بدوره إلى تنويع مصادره للطاقة، وخاصة فيما يتعلق بالحصول على الغاز وتقليل اعتماد أوروبا على روسيا، بوصفها المورد الرئيسي التقليدي للأوروبيين.
مجموعة من رؤساء الدول والحكومات، حضروا حفل افتتاح المشروع في باكو وفي مقدمتهم الرئيس الأذري إلهام عليف. يقول الرئيس الأذري إلهام علييف:“هذا المشروع له تأثير جيد على أذربيجان. يمكننا بيع الغاز إلى الأسواق العالمية. وهو أيضا فرصة جيدة جدا بالنسبة للدول المحتاجة لتوريد الغاز، إذ ستجد طرفا جديدا يمدها به. إنه بالتأكيد مشروع القرن وستعم فائدته على الجميع.”

خط الأنابيب سيبدأ في ضخ الغاز بداية من العام 2018 بمعدل 16 مليار متر مكعب سنويا، لكن ينبغي زيادة هذا المعدل عام 2026 ليصل إلى 31 مليار متر مكعب.