عاجل

قررت البرتغال رفع الحد الأدنى للأجور بعشرين يورو ابتداء من الأول من أكتوبر القادم، وبذلك يصبح الراتب الشهري للعامل ما لا يقل عن 505 يورو. جاء ذلك خلال اتفاق أُبرم بين الحكومة وبعض النقابات العمالية وأرباب العمل يوم أمس.

كارلوس سيلفا، عضو نقابي، يرى أن “بالنسبة لمعظم البرتغاليين فإن الأمر لا يعني شيئا، فنحن نتحدث عن حد أدنى للأجور انتقل من 485 إلى 505 يورو. ويعتبر ذلك شيئا إيجابيا وعلى رجال الاقتصاد القيام بالخطوات اللازمة”.

كارلوس أرمينيو، عضو نقابي آخر يقول:

“لقد جاء الاتفاق متأخرا، وهو غير كاف، فالحد الأدنى للأجور سيستخدم كوسيلة، وبالتالي فإن أرباب العمل هم مستفيدون مرة أخرى من الدولة”.

في المقابل، ستقل المصاريف الخاصة بالضرائب المفروضة على أرباب العمل بـ:0.75 نقطة مئوية، أي إلى 23 في المئة.