عاجل

هدوء مشوب بالتوتر والحذر يسود قرية الوفايسك شرق منطقة دونيتسك بعد اشهر من القصف شبه اليومي الذي استهدف مناطق شرق اوكرانيا، اصبح للسكان وقت لتنظيف ما خلفته المعارك بين القوات الحكومية الاوكرانية والانفصاليين الموالين لروسيا، القرية العتيقة الوادعة لا تزال تكشف عن المعاناة المالية لقاطنيها بسبب القتال وتمنوا ان تساعدهم روسيا.
تقول سيدة مسنة في دونيتسك:
“آمل بالمستقبل ان تدعمنا روسيا، من هذا الترويع، لان بلدنا اوكرانيا لا تريد ان تساعدنا، وتقول اي الحكومة الاوكرانية ان دعوا من يدافع عنكم ان يطعمكم ويدفع لكم تقاعدكم، في الاشهر الاربع الاخيرة، لا احد من جداتي او امي تلقت اي تقاعد، لا مال لدينا، ولا ندري كيف يمكننا ان نستمر بالعيش”.
وعلى الرغم من اتفاق وقف النار الهش الا ان الانفصاليين الموالين لروسيا قصفوا بعد منتصف الليل مطار دونيتسك وفقا للصور التي بثها مجلس الامن والدفاع الاوكراني دون اي يصاب احد بأذى، واضاف المجلس ان محاولتين لاقتحام المطار فشلتا.