عاجل

إطلاق نار جديد وقع في مدينة فيرغوسون من ولاية ميسوري الأمريكية، حيث أطلق مسلح النار على شرطي، فأصابه في ذراعه.

ووقع الحادث أثناء ملاحقة الشرطة لمشتبهين فيهما خارج مركز فيرغوسون، لكن لم يعثر عليهما بعد. ولا يبدو ان للحادث علاقة بمظاهرة سلمية كانت تجري في المدينة.

وكانت المدينة شهدت مظاهرات كبيرة إثر مقتل فتى أسود برصاص أطلقه عليه شرطي أبيض الشهر الماضي، وعندما اصيب الفتى بست رصاصات، تركت جثته في الشارع لساعات.

ومنذ أيام قدم قائد شرطة المدينة اعتذاره لوالدي الضحية على الانترنت، وقال انه يتحمل مسؤوليته عن جميع الأخطاء التي ارتكبها، لكن الاعتذار لم يلق القبول لدى عديدين فخرجوا للتظاهر مطالبين باستقالته، فيما قدم وزير العدل ايريك هولدر استقالته، بعد أن كان دعا إلى تخفيض حدة التوتر العنصري في فيرغسن.