عاجل

تقرأ الآن:

قضية اجتماعية في عرض شانيل الباريسي


قضية اجتماعية في عرض شانيل الباريسي

دار الأزياء الفرنسية العريقة شانيل، قدمت ضمن أسبوع الموضة في باريس عرضا مذهلا يذكرنا بأسلوب كوكو شانيل، التي تميّزت بشخصيّتها القويّة والمتمرّدة.

مصمم الدار كارل لاغرفيلد، اختار بولفار شانيل في العاصمة الفرنسية، ليكون مسرحا لتقديم أحدث مجموعاته التي ارتكزت على مبدأ “ نسوية لكن انثوية“، حيث حملت العارضات في نهاية العرض لافتات تحمل شعارات مطالبة بالمزيد من الحرية والإستقلالية والمساواة للمرأة.

لاغرفيلد نجح كعادته في تقديم مجموعة متنوّعة من أروع التصاميم التي تعكس أسلوب دار شانيل العريقة، بالإضافة إلى دعم قضيّة إجتماعيّة بطريقته الإبداعيّة.

يقول كارل لاغرفيلد: “انت تعلم أنه يمكنك أن تكون امرأة أورجلا. لكن كل الناس يملكون ذراعين وساقين ويمكن إذن اعتماد عناصر رجالية او نسائية في الملابس، أما بقية التفاصيل فالقرار يكون شخصيا.”

في هذه المجموعة المتميزة، رأينا قطعا كلاسيكية بلمسات عصرية، أضفت على البدلات النسائية والمعاطف والفساتين سحرا خاصا.
———-
مجموعة الكسندر ماكوين الجديدة تميزت بطبعاتها الكبيرة ذات الألوان القويّة وتصاميمها المستوحاة من اللّباس الآسيويّ التقليدي.
العارضات برزن بطلّة غريبة تمثلت في ارتدائهن قناعًا أسود فريد التصميم.
بالنسبة للألوان، فلاحظنا تركيز الدار على اللّون الأسود، والأبيض والأحمر، إلى جانب اللّون الورديّ الفاتح التي تميّزت به بعض الفساتين.
—————
دار جون غاليانو، قدمت بدورها أحدث مجموعاتها لربيع وصيف 2015 وإرتكزت على الفساتين بأشكالها المتنوعة وقصاتها الناعمة وألوانها الحالمة، كالألوان الترابية وألوان الباستيل، فجاءت امرأة غاليانو مفعمة بالأنوثة.

اختيار المحرر

المقال المقبل
نجاح باهر لجولة ليونيل ريتشي الفنية

نجاح باهر لجولة ليونيل ريتشي الفنية