عاجل

تقرأ الآن:

عشرة أشخاص معرضون لخطر إيبولا بنسبة عالية في تكساس


العالم

عشرة أشخاص معرضون لخطر إيبولا بنسبة عالية في تكساس

إلى مكان لم يتم الإعلان عنه نقل أفراد عائلة أول شخص مصاب بفيروس إيبولا في مدينة دالاس من ولاية تكساس في الولايات المتحدة، ليتيحوا بذلك عودة أجوارهم إلى بيوتهم ويعيشوا حياتهم بشكل عادي دون مخاوف.

ويقبع عشرة أشخاص في مكان معزول في دالاس لمتابعة حالاتهم الصحية، وقد عرف أنهم كانوا عرضة لخطر العدوى من شخص ليبيري مصاب جاء إلى الولاية الأمريكية لزيارة أقاربه.

إلى ذلك بات مرض إيبولا منتشرا في جميع أنحاء ليبيريا، التي تعاني إلى جانب سيراليون وغينيا ونيجيريا والسنيغال، من انتشار العدوى التي أدت إلى وفاة ما يزيد عن ثلاثة آلاف وأربعمائة شخص.

ما يجب معرفته عن إيبولا: