عاجل

تقرأ الآن:

ايبولا وصعوبة عمل الفرق الطبية في ليبيريا


العالم

ايبولا وصعوبة عمل الفرق الطبية في ليبيريا

ليبيريا اكثر البلدان تضرراً من فيروس ايبولا. وصل عدد الوفيات فيه الى الفي حالة اي ثلثي ما احصته منظمة الصحة العالمية في غرب افريقيا.

تقوم الفرق الطبية بنقل الجثث بعد تزايد عدد المصابين الذين يموتون في منازلهم. مهمة غير سهلة على هؤلاء العاملين الصحيين. ويقول احدهم“عندما بدأت العمل خاف مني اهلي واصدقائي وما زالوا خائفين مني. لا استطيع الدخول الى منزلي. حتى اليوم، حين ادخله، يقفلون الابواب ويضعون الطعام في كيس من البلاستيك ويعطونني اياه كي آكل”.

هذا وقد وصل عدد المصابين في ليبيريا الى ثلاثة الاف وثمانمئة مصاب اي نصف عدد اجمالي المصابين في غرب افريقيا.

وفي الولايات المتحدة يستقبل مركز نبراسكا الطبي المريض الاميركي الخامس وهو مصور صحفي يعمل مع محطة ان بي سي. كما ان اول اميركي اصيب بالمرض يصارع الموت ويبدو انه لم يتلقى علاجات تجريبية.