عاجل

شركة هيوليت باكارد تدرس خططاً ترمي إلى الانقسام إلى اثنتين، وفصل شركات الكمبيوتر والطابعات التي تنتجها عن تلك التي تنتج الأجهزة وتعنى بالخدمات، وفق تقرير نشرته صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية في عطلة نهاية الأسبوع.

الصحيفة تحدثت في تقرير نشرته على موقعها على الإنترنت نقلا عن أشخاص مطلعين على المسألة ، إن هيوليت باكارد تخطط للإعلان عن هذه الخطوة في وقت مبكر من بداية هدا الأسبوع، حيث سيتم الإنقسام من خلال عملية توزيع معفاة من الضرائب للأسهم على المساهمين في العام المقبل، وفقا للتقرير.