عاجل

مصادر دبلوماسية تحدث عن ترجيح توصل وزراء المالية الأوروبيين الى اتفاق حول التبادل التلقائي للبيانات البنكية الاسبوع المقبل .
الاتفاق المزمع لتبادل البيانات المصرفية علامة على خطوة حاسمة في مسعى للحد من التهرب الضريبي داخل الاتحاد الأوروبي.
في ظل تبادل المعلومات التلقائي، إذا ود شخص يعيش في إحدى دول الاتحاد الأوروبي فتح حساب بنكي في دولة أخرى عضو، فسيتم تلقائيا إبلاغ مصلحة الضرائب في بلد الشخص الأصلي.
الصفقة قيد المناقشة قبل اجتماع وزراء مالية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ يوم الرابع عشر من تشرين الأول/ أكتوبر.