عاجل

عاجل

مايك تايزون: "مشوراي كان كله تضحيات"

تقرأ الآن:

مايك تايزون: "مشوراي كان كله تضحيات"

حجم النص Aa Aa

مايك تايزون أو الرجل الحديدي كما يلقب، قيصر الملاكمة الأمريكية والعالمية دخل التاريخ من بابه الواسع، سجله الإحترافي حافل بالألقاب سليمان ياسيني من يورونيوز إلتقاه وعاد بهذا الحوار:

الحنين للملاكمة

تايزون: القتال، وإستباق الخصم … لا.

التضحيات
تايزون: تجربتي أخذت الكثير من الإهتمام والتضحية، الطرق و الاحلام تختلف من شخص إلى اخر و البعض يختار السفر أيضا ليصبح بطلا. طريقي أنا كان مختلفا وإتسم بالكثير من التضحيات، والمحطات المثيرة.

بين الماضى و الحاضر

تايزون: فترتي مختلفة لأن اوضاع الملاكمين كانت صعبة وهذا ما جعلهم يكرسون كامل حياتهم للقتال والحلبة، إنه نصيبهم لم يكن لديهم الخيار، لم يكن بإمكانهم التحصل على وظيفة، كنا نخاطر ونقاتل من اجل العيش. اليوم الاوضاع مختلفة جد والحياة أصبحت في متناول الجميع، أتذكر حين كنت ألاكم في بنفرت، لم تكن هناك سيارات و المنازل لم تكن مجهزة بأجهزة التلفاز، عكس اليوم، السيارات تملئ المكان وكل البيوت تتوفر على مختلف الأجهزة. الحياة اصبحت اسهل من قبل.

القدر

تايزون: أحب تسلية الناس، إنه طبعي، أريد أن أكون فنانا وسأموت على هذا. لا أريد ان أفعل أي شيء آخر. هذا كل ما أريد فعله وأكثر من أي وقت مضى. إن لم أقم بهذا، أكيد سأكون تعيسا لا أريد ان أغير من طموحاتي وأسعى دائما لتحقيق ذلك. أظن انني خلقت للقيام بهذا. الملاكمة مسلية أيضا لكنها رياضة قتالية وعنيفة.