عاجل

إجراءات صحية مشددة في مطار الدار البيضاء ضد فيروس إيبولا

تقرأ الآن:

إجراءات صحية مشددة في مطار الدار البيضاء ضد فيروس إيبولا

حجم النص Aa Aa

ذكرت السلطات الصحية في مقدونيا أنها تجري تحاليل الإصابة بفيروس إيبولا لعينات من رجل بريطاني كان على أراضيها و توفي بعد ساعات من نقله إلى المشفى في العاصمة سكوبيه يوم أمس. بانتظار النتيجة، وضِع الفندق الذي أقام فيه البريطاني تحت الحجر الصحي. لم يثبت إن كان الرجل قد زار أياً من البلدان التي يتفشى فيها المرض. لكن أعراض الحمى و القيء و النزيف الداخلي دعت للاشتباه بإصابته بإيبولا.

الدكتور توم فريدين، مدير المركز الأمريكي للوقاية من الأمراض، يقول: “إنه وباء متغير و غير متجانس. المعركة ضده ستكون طويلة. خلال سنوات عملي الثلاثين في الصحة العامة، لم أر مرضاً مشابهاً سوى الإيدز. علينا العمل كي لا يصبح إيبولا إيدزاً جديداً في العالم”.

السلطات المغربية قامت بإجراءات صحية مشددة في مطار الدار البيضاء لفحص المقبلين من غرب أفريقيا بواسطة كاميرات حرارية و موازين حرارة تعمل على الأشعة تحت الحمراء.

الكثير من شركات الطيران في العالم ألغت رحلاتها من غينيا وليبيريا وسيراليون الأكثر تضرراً من إيبولا الذي أودى بحياة أربعة آلاف شخص.

ما يجب معرفته عن إيبولا: